فيديو من الريف:إستمعوا إلى فصاحة هذا الأب المكلوم و حكمته البالغة رغم أن المصاب جلل..


أوضح محمد كمال أنها كانت تلعب قرب المنزل عصر السبت، بعد ذلك سمعت والدتها تسأل عنها، وترسل أختها للبحث عن مكان تواجدها، فقد اعتادت اللعب قرب باب المنزل الكائن بدوارٍ ناءٍ بجماعة أزلاف، بإقليم الدريوش.